الجمعة 18 نيسان/ 2014 م / 18 جمادى الثانية/ 1435 هـ

"تنظيف الاسنان" ..سلوك مهم يجب تعليمه للاطفال 12 أيار 2012

تربية نيوز -  سمه عناب - عندما يلتحق الطفل في المدرسة ويخطو اولى عتبات العلم والمعرفة ، فانه يتوقع ان يحصل على الموضوعات الاكاديمية واكتساب سلوكيات حياتية صحيحة .

وتعد عادة تنظيف الاسنان من الامور التي يتوجب على المدرسة التاكيد عليها بعد ان يكون الطفل قد تعلمها في البيت على يد الام والاب، فمن المفترض ان يشرف الابوين على تعليم ابنهم تنظيف اسنانه والتأكد من اتباعه للخطوات الصحيحة التي تتمثل في وضع طبقة رقيقة من معجون أسنان الأطفال والذي يحتوي على نسبة قليلة من الفلورايد، واستخدام فرشاة ناعمة حتى لا يؤذي اللثة، ثم تنظيف أسطح الأسنان الخارجية لكل سن بحيث تضمن الأم أن يقوم طفلها بتنظيف أسنانه من الخارج وخاصة أجزاء السن المحاذية لحدود اللثة.

بالتأكيد ان الامراض التي تصيب الاسنان واللثة من اكثر الامراض التي يشتكي منها الطفل نتيجة لتناوله الكثير من السكاكر والحلويات وفي نفس الوقت عدم قيامه بالتنظيف الجيد للاسنان.

من هنا ياتي دور المدرسة في تعليم الاطفال الشكل الصحيح وذلك بطريقة مسلية حتى لا تصبح عادة تنظيف الاسنان بمثابة العقاب او الواجب الذي يقتضي منه وقتا اضافيا وعملا غير محببا.

تقول المعلمة ايمان جبر وهي معلمة للصف الاول " الاطفال الصغار مثل الصفحة البيضاء يلتحقون بالمدرسة وهم لا يعرفون الكثير غير انهم على استعداد تام للتعلم ...ويتميز الصغر بالذكاء الكبير والقدرة على التذكر واكتساب المهارات ".

وتضيف" نقوم من خلال الحصص الصفية بتعليم الاطفال على كيفية التنظيف الصحيح للاسنان، ويكون ذلك في جو من المرح واللعب ...ونقوم بعمل "اسكتشات" صغيرة يشارك فيها الاطفال حول الطفل الذي يهمل اسنانه وما يحصل له من انتشار التسوس وطفل اخر يعيش حياة صحية ويعتني بشكل دائم بنظافة الاسنان".

وتقول " نعمل العديد من المسرحيات الغنائية والموسيقية التي تدعو الى اهمية تنظيفة الاسنان ... ومن جهة اخرى نقدم هدية لكل طفل تتضمن فرشاة اسنان ومعجون وابقائهم في المدرسة لكي يقوموا بتنظيف اسنانهم بعد وجبة الافطار ... ومن هنا يتعلم الطفل حب تنظيف اسنانه والتعود عليها".

لقد أثبتت الدراسات العلمية الكثيرة أن الفرشاة تقوم بدور مهم جدا في الحفاظ على صحة الأسنان وذلك بسبب قدرتها على تنظيف جميع أسطح الأسنان من بقايا الطعام ...ولعل أفضل وسيلة لتعليم الطفل على العناية بأسنانه ..ان يصبح الجميع في البيت والمدرسة "القدوة" له ..وفي ذات الوقت عدم "تخويف " الطفل من طبيب الاسنان....


صورة تفاصيل الخبر

التعليقات المضافة
جاري تحميل التعليقات الرجاء الإنتظار...


أضف تعليقك
جاري إرسال التعليق الرجاء الإنتظار...

تم إرسال تعليقك بنجاح! شكرا لك.